يوم الثلاثاء 8:42 صباحًا 20 أغسطس 2019

خواطر عن فقدان الاخ , اخى الحبيب كم اشتهى رؤيتك

يعتبر الاخ بمثابة النصف الثاني لاخية و يحب كل منا اخية بشدة لانة كبر معه في بيت واحد

 

عاشوا فيه سويا ذكريات رائعة لا يمكن محوها من الذاكرة ابدا

 

و عندما يفقد الاخ اخية بالسفر او بالموت فيشعر بغصة كبيرة في قلبة و مراره

 

لانة لا يستطيع العيش بدون اخية و لا يتخيل حياتة و هي خالية منه

 

و عند التعرض لاي موقف و لو بسيط تجد الاخ مفتقد جدا لاخية و لقوفة الى جواره

 

ومساندتة و دعمة القوي و لا ينتهي احتياج الاخ لاخية ابدا

 

فهو يريدة معه في السراء و في الضراء ليتقاسموا كل الذكريات سويا كما تعودوا

 

خواطر عن فقدان الاخ

اخي الحبيب كم اشتهي رؤيتك

خاطر عن فقدان الاخ

صور خواطر عن فقدان الاخ , اخى الحبيب كم اشتهى رؤيتك

الصور

صور خواطر عن فقدان الاخ , اخى الحبيب كم اشتهى رؤيتك

24 مشاهدة

خواطر عن فقدان الاخ , اخى الحبيب كم اشتهى رؤيتك